اعراض ارتجاع المرئ الصامت و اهم طرق التشخيص و العلاج -->
U3F1ZWV6ZTIzOTE5MDM4NzczX0FjdGl2YXRpb24yNzA5Njk3MDk1NTg=
recent
أخبار ساخنة
محرك البحث

اعراض ارتجاع المرئ الصامت و اهم طرق التشخيص و العلاج

 سنتحدث في هذا المقال عن أعراض ارتجاع المريء الصامت واهم طرق تشخيصه وما هو علاج ارتجاع المريء الصامت وهل يختلف في علاجه عن ارتجاع المريء غير الصامت.

ما هو ارتجاع المريء؟

هو رجوع حمض المعدة إلى المريء بسبب ضعف عضله صمام المريء السفلى سواء كان هذا الضعف مصحوبا بفتق بالحجاب الحاجز أم لا.

ما هي أعراض ارتجاع المريء؟

يشتكي هذا المريض من حرقان في الصدر وحموضة مستمرة خاصة بعد الأكل وكثير من هؤلاء المرضى يعانون من حموضة وحرقان بالصدر أثناء النوم لدرجة أن يستيقظ المريض من النوم لشعوره بكحة وشرقه نتيجة دخول حامض المعدة إلى القصبة الهوائية.

ماهو ارتجاع المريء الصامت؟

هو ارتجاع مرئي لا يصاحبه الأعراض التقليدية المتعارف عليها من حموضة وحرقان بالصدر كما ذكرنا.

ما هي أعراض ارتجاع المريء الصامت؟

  • تجشؤ مستمر
  • إحساس بوجود كتلة في المريء تمنع البلع ولا تتحرك على الرغم من  البلع المستمر
  • احتقان مستمر في الحلق
  • إفرازات في الحلق
  • كحة وشرقه مستمرة
  • تغير مستمر بالصوت
  • النحنحه المستمرة
  • وجود طعم مر بالفم باستمرار وخاصة في الصباح
  • الحاجة المستمرة لترطيب الحلق
  • صعوبة في التنفس والبلع

ما هي مضاعفات ارتجاع المريء؟

  • نزيف دموي نتيجة حدوث تقرحات بالمريء
  • ضيق في المريء وصعوبة بالبلع نتيجة تليف جدار المرئ بسبب الالتهاب المستمر
  • سرطان المرئ: يحدث ذلك نتيجة اهمال المريض للعلاج والمتابعة الطبية المستمره.

تشخيص ارتجاع المريء الصامت:

غالبا ما تكون الأعراض كافية للتشخيص ولكن في بعض الحالات وخاصة في حاله عدم وجود استجابة كافية للعلاج قد نحتاج إلى بعض الفحوصات الطبية وأهمها:

منظار المعدة:

منظار المعدة مفيد جدا لتشخيص وجود أي التهابات أو تقرحات بأسفل المريء تشير إلى وجود دلائل على ارتجاع المريء ليس هذا وحسب بل يفيد المنظار في تشخيص فتق الحجاب الحاجز وحجم هذا الفتق سواء كان صغيرا (أقل من 4 سم) أو كبيرا (أكثر من 4 سم) كما يساعد أيضا في تشخيص اى مشاكل مصاحبة بالمعده والاثنى عشر مثل التقرحات والاورام كما يمكننا من اخذ عينات من الانسجه المصابه كما يمكن عمل تحليل جرثومة المعده السريع اثناء المنظار (CLO test) عن طريق اخذ عينة من جدار المعده ووضعها فى قرص الاختبار وفى حال تحول لون القرص من اللون الاصفر الى البرتقالى او الاحمر فذلك يعنى وجود جرثومة بالمعدة.

مقياس حموضة المعدة والممانعة:

يتم استخدامها للتأكد من وجود ارتجاع مريء من عدمه في حال أن كانت نتيجة منظار المعدة طبيعية ويعتمد مقياس الحموضة على ادخال قسطرة من الأنف إلى أسفل المريء وتركها لمدة 24 ساعة لتقيس نسبة الحموضة ونوع المرتجع سواء كان سائلا أو هواء.

علاج ارتجاع المريء الصامت:

تغيير نمط الحياة:

أولا الحفاظ على الوزن والتخلص من الوزن الزائد بأتباع حمية مناسبة والانتظام في ممارسة رياضة المشي السريع نصف ساعة خمسة أيام في الأسبوع

ثانيا يجب الإقلاع عن التدخين والشيشة والكحوليات.

ثالثا اتباع نظام غذائي مناسب يشمل:

منع الشطة والدهون والأكل الدسم والمشروبات الحمضية والشيكولاتة وكل الأطعمة التي تسبب الحموضة مثل السكريات والحلويات.

تقليل كمية الأكل ومراعاة عدم ملء المعدة بالطعام والشراب بكثرة لان امتلاء المعدة يزيد من الارتجاع.

الامتناع عن تناول أي طعام قبل ميعاد النوم ب 4 ساعات.

رابعا ينصح مرضي الارتجاع برفع رأس السرير أثناء النوم لتقليل الارتجاع أثناء النوم وهناك مخدات طبية مخصصة لمرضى ارتجاع المريء تساعد المريض على الاستلقاء بزاوية 45 درجه اثناء النوم.

اعراض ارتجاع المرئ الصامت و اهم طرق التشخيص و العلاج


نسبه كبيره من مرضي الارتجاع تتحسن باتباع هذه التعليمات خاصة حالات الارتجاع البسيط ونسبه اخري تحتاج للعلاج بالادويه مع الالتزام بالتعليمات السابقه بجانب الدواء.

العلاج الدوائى:

ادويه الارتجاع تعمل علي تقليل الحموضه حيث يتناول المريض العلاج لمده شهرين ثم يتم ايقاف العلاج ومتابعة المرضى حيث ينقسم المرضى فى ذلك الوقت الى 3 اقسام

مرضى لا تحتاج الى علاج مستقبلا وتكتفى بالتعليمات الغذائيه والحياتية السابق ذكرها

المجموعة الثانيه وهم المرضى الذين تعاودهم الاعراض لكن بشكل بسيط وعلى فترات متباعدة  وهؤلاء المرضى يتناولون العلاج عند اللزوم فقط

القسم الثالث من المرضى هم الأغلبية وهؤلاء المرضى تعود لهم نفس الاعراض مرة اخرى لذلك يحتاجون الى تناول اقل جرعة ممكنه من العلاج لتثبيط حموضة المعده مدى الحياة، فى هذه الحالة يجب اخبار المريض ان هذا المرض مزمن وانه يجب الالتزام بالدواء مدي الحياه.

العلاج الجراحي:

تستخدم الجراحه في حالات الارتجاع الشديد والتي يصاحبها فتق كبير في الحجاب الحاجز او فى حالة عدم رغبة المريض فى تناول العلاج مدى الحياة.

حيث يتم فى الجراحة تصحيح فتق الحجاب الحاجز ان وجد وربط جزء من المعده حول الصمام السفلى للمرئ (fundoplication)

نتائج الجراحه جيده ولكن بعض الحالات قد تحتاج الى استخدام دواء الارتجاع بجرعة اقل مرة اخرى بعد عدة سنوات من الجراحة، لذلك لا ينصح المريض بالجراحه كاختيار اولي للعلاج ولكنها اختيار ثانى فى الحالات المحددة السابق ذكرها.

الحلقة المغناطيسيه:

هذه احدث صيحة  فى علاج ارتجاع المرئ حيث يتم تركيب حلقه مغناطيسية حول الصمام السفلى للمرئ فى دقائق معدوده عن طريق منظار البطن ويتم الان تطوير هذه الطريقه لتفادى بعض المضاعفات التى ظهرت واخطرها حدوث ثقب بالمرئ.

علاج ارتجاع المرئ عن طريق منظار الجهاز الهضمى:

ظهرت فى الاونة الاخيره طرق متعدده لعلاج ارتجاع المرئ دون جراحه مثل تقوية الصمام السفلى للمرئ بالتردد الحرارى او تضييق الصمام السفلى للمرئ (ARMA) او ربط جزء من المعده حول الصمام السفلى للمرئ بالغرز او الدبابيس الجراحية مثل (GERDX) او (ESOPHYX)

هذا الفيديو سيشرح مزايا وعيوب هذه الطرق بالتفصيل



الخلاصة

ارتجاع المرئ الصامت مشكلة يغفل عنها كثير من المرضى وقد يذهب المريض الى تخصصات مختلفه مثل اطباء الانف والاذن والحنجرة واطباء الصدر ويحتار هؤلاء الاطباء فى تشخيص الحاله بينما العلاج الصحيح يكون عند طبيب الجهاز الهضمى لعلاج ارتجاع المرئ الصامت ووقتها تختفى الاعراض المصاحبة للارتجاع.



الاسمبريد إلكترونيرسالة