ما هو علاج الحموضة الشديدة والارتجاع؟ -->
U3F1ZWV6ZTIzOTE5MDM4NzczX0FjdGl2YXRpb24yNzA5Njk3MDk1NTg=
recent
أخبار ساخنة
محرك البحث

ما هو علاج الحموضة الشديدة والارتجاع؟

في هذا المقال سوف نتحدث عن أدوية الحموضة والارتجاع لكن أولا يجب التنويه أنه لابد من استشارة الطبيب المختص ليقوم بالكشف الدقيق علي المريض قبل تناول أي العلاج.



تعتبر أدوية الحموضة والارتجاع من أكثر الأدوية استخداماً ولا يخلو منها أي بيت ويسمي بعضها (أدوية الأرفف) لأنها لا تحتاج لروشتة طبية لصرفها بل أن بعضها يباع في السوبر ماركت.

سوف نتحدث عن أنواع هذه الأدوية والفروق بينها واستخداماتها والمحظورات في استخدامها وأعراضها الجانبية ومميزاتها وعيوبها.

سوف نقوم بتقسيم ادوية الحموضة إلى عدة مجموعات:

المجموعة الأولى:

الأدوية القلوية التي تعادل حموضة المعدة

وأشهرها ميوكوجيل ومالوكس بلس ومالوكس ولكن هناك فروقا بينهم في المكونات.

الميوكوجيل

يحتوي علي كربونات الكالسيوم وبيكربونات الصوديوم وهي مواد قلوية تعادل حموضة المعدة.

المالوكس والمالوكس بلس

عبارة عن هيدروكسيد الألمونيوم يقوم أيضًا بمعادلة حموضة المعدة

والفرق بين للمالوكس وللمالوكس بلس أن للمالوكس بلس مضاف له ثيموثيكون وهي مادة تعالج للانتفاخ والغازات فينصح به عند الشعور بالانتفاخ مع الحموضة.

متى تستخدم أدوية المجموعة الأولى؟

نستخدمها عندما يكون المريض لديه ارتجاعا بسيطا أو عندما يشعر بالحموضة بعد طعام دسم.

مميزات وعيوب هذه الأدوية

هذا النوع من الأدوية لها تأثير سريع وتخفف إحساس الحموضة والحرقان

أما عيوب هذه الأدوية أننا لا نستطيع استخدامها بصفه دائمة يوميا لمده طويلة لأنها لها أعراض جانبية فهي تسبب الإمساك.

وهذه الأدوية غير مستحبه للمرضي الذين لديهم احتباس السوائل في الجسم مثل مرضي تليف الكبد ومرضي فشل عضلة القلب وضغط الدم العالي والفشل الكلوي هذه الأدوية غير مستحبه لهم المرضي لانها تزيد من احتباس السوائل وتكون مضرة لهم.

المجموعة الثانيه:

هي أدوية تقوم بعمل طبقه عازله بين الحمض وصمام المريء السفلي مما يحسن اعراض الحموضة والارتجاع.

اشهر هذه الأدوية هو الجافيسكون والجافيسكون ادفانس 

ويعمل هذا الدواء علي معادلة الحموضه لانه يحتوي علي مادة قلويه ويحتوي علي مادة رغويه تعزل بين الحمض وصمام المريء السفلي.

الفرق بين الجافيسكون والجافيسكون ادفانس ان مادة الالجينيت الرغويه تكون كميتها مضاعفة في جافيسكون ادفانس فالمريض الذي لا يشعر بتحسن مع الجافيسكون العادي ينصحه الطبيب بتناول الحافيسكون ادفانس.

استخداماتها:

تكون مفيدة جدا في حالات الارتجاع خاصة بعد تناول طعام دسم او عشاء ثقيل حيث تعالج احساس الحرقان والحموضه. 

المجموعة الثالثة:

هي الأدوية التي تقلل حموضة المعدة، أول دواء ظهر في هذه المجموعة هو دواء شهير جداً تناوله الكثير من المرضى في القرن الماضي

هو عقار الزانتاك ويسمي مضاد مستقبلات الهيستامين 2، فهو يعمل علي الخلايا التي تفرز الحامض حيث تحتوي هذه الخلايا علي مستقبلات الهيستامين رقم 2ويقوم الدواء بغلق هذه المستقبلات فيقلل حموضة المعدة، عندما ظهر هذا الدواء كانت صيحة جديدة جداً.

مميزات وعيوب الزانتاك :

ميزه هذا الدواء أنه يقلل الحموضة ولكن لا يمكن استخدامه في حالات قرحه المعدة وارتجاع المريء المزمن ولكن يستخدم كعلاج مساعد للحرقان والحموضة، كذلك مرضي ارتجاع المريء الليلي يمكنهم تناول أقراص أو فوار الزانتاك قبل النوم.

من عيوب هذا الدواء أيضاً أن المريض لا يستطيع استعماله لمده طويلة لأنه وجد أن مفعوله يقل مع الوقت بالتدريج فالمريض عندما يتناوله أول يوم تكون نتيجته جيدة ثم يقل مفعوله بالتدريج إلى أن يتناوله ويصبح بلا جدوى.

بعد ذلك ظهرت ادوية مضادات مضخة الحمض:

وهي كثيرة جدا مثل النيكسيوم والكونترلوك وهي تعمل علي المضخة الرئيسية للحامض في المعدة فتقلل نسبه الحموضة بشكل كبير.

المميزات والعيوب:

مميزات هذه الأدوية أن المريض يستطيع استخدامها مدى الحياة دون أي مشاكل، لكنها محتمل أن تؤثر علي العظام وتسبب كسورا في عظام الحوض ولكن لم يثبت بعد هذا الكلام علمياً وكذلك محتمل أنها تؤثر علي الكلى ولكن أيضا لم يثبت ذلك علمياً.

قد تسبب هذه الأدوية تسبب بعض الأعراض الجانبية البسيطة مثل:

نقص فيتامين ب 12

الإسهال والانتفاخ والغازات نتيجة لتقليل الحموضة مما يجعل بكتريا الأمعاء تنشط.

كل الأعراض السابقة بسيطة ويمكن التحكم فيها بأدوية بسيطة.

تعليمات تناول هذه الأدوية:

من المهم في هذه الأدوية أن لا يتناولها المريض بعد الأكل فهذه الأدوية لكي تعمل ويكون لها تأثير جيد يجب أن يتناولها قبل الأكل بنصف ساعة

من النقاط المهمة أيضا أن هذه الأدوية لا يمكن إيقافها فجأة فلو كان مريض قرحة مثلا أو ارتجاع بسيط ووصف له الطبيب تلك الأدوية فإذا أوقف المريض الدواء فجأة يحدث له زيادة مفاجئة وسريعة في نسبه الحامض فيذهب للطبيب يشتكي من حرقان وحموضة شديدة، هذا الدواء يجب أن نوقفه بالتدريج فنقلل الجرعة إلى جرعة أقل إلى أن نوقف الدواء دون أن تحدث هذه الزيادة في الحموضة.

استخداماتها:

تستخدم في 3 حالات

أولا: علاج ارتجاع المريء

ثانيا: علاج قرحة المعدة والاثني عشر

ثالثا: كعلاج مساعد لجرثومة المعدة

هل حدث تطور في هذه الأدوية وهل ظهرت أدوية جديدة؟

هناك أدوية ظهرت منذ حوالي 3 سنين تقريبا تعمل أيضا على مضخة الحمض في المعدة ولكنها طويلة المفعول

فالأدوية مثل النكسيوم يعيبها أن مفعولها يستمر لمده 16 ساعة فقط

أما الأدوية الجديدة مثل الديكسلانت فمفعولها يستمر لمده 24 ساعة، لذلك تكون مفيدة لمرضي الارتجاع الليلي.

الخلاصة:

الأدوية التي تعالج الحموضة وارتجاع المريء كثيرة ومختلفة ويمكن تقسيمها إلى 3 مجموعات على حسب طريقة عملها ولكن يجب مراعاة عدم تناولها إلا بعد زيارة الطبيب للكشف الدقيق وتحديد الدواء المناسب لحالة كل مريض. 

الاسمبريد إلكترونيرسالة